HASIL KEPUTUSAN BAHTSUL MASAIL

PP. ASSUNNIYYAH KENCONG JEMBER

Tahun 1996

 

1.     Latar Belakang Masalah

Sering kita jumpai dalam media televisi, koran, majalah-majalah dan sebagainya yang menawarkan produk bagi siapa saja yang berminat. Dalam hal ini terjadilah transaksi (aqad) jual beli jarak jauh. Bagi pembeli cukup mengirimkan surat dan uang harga pembelian produk lewat wesel. Uantuk sang penjual cukup mengirimkan barang lewat paket.

 

Pertanyaan :

  1. Aqad (transaksi) jual beli apakah itu ?
  2. Sahkah aqad jual beli semacam itu ?

 

Jawaban a :

Aqad tersebut termasuk aqad salam bilamana menggunakan lafadh salam dan dinamakan bai’ maushufah fidz dzimmah bilamana menggunakan lafadh bai’.

 

Reference :

  1. Bujairimi Wahhab : II/325

 

وعباراتها :

1.    كما في  البجيرمي على المنهج الوهاب الجزء الثاني صحيفة 325 ما نصه :

هو بيع موصوف في الذمة بلفظ السلم لأنه بلفظ البيع لا سلم على ما صححه الشيخان.

(قوله هو بيع موصوف الخ) قال المحلي بالجر أي فموصوف صفة لموصوف محذوف أي شيء موصوف كما قدره الشارح هنا وإنما فعل كذلك لأن البيع لا يصح وصفه في الذمة فلو قرىء بالرفع كان المعنى بيع موصوف في الذمة (قوله في ذمة) متعلق بموصوف أو ببيع على سبيل التنازع وقوله بعد فلو أسلم في معين يؤيد الثاني إذ البيع لا يصح وصفه بكونه في الذمة إلا بتجوز كأن يقال موصوف مبيعه أو ما تعلق به أو نحو ذلك ولا حاجة إليه أي التجوز وهذا معناه شرعا --- ويؤخذ أيضا من كون السلم بيعا أنه لا يصح إسلام الكافر في الرقيق المسلم وهو الأصح ومثله المرتد كما مر في البيع شرح م ر ومثل ذلك كل ما يمتنع تملك الكافر له كالمصحف وكتب العلم ع ش (وقوله أنه لا يصح إسلام الكافر في الرقيق المسلم) مفهومه أن المسلم إذا أسلم للكافر في عبد مسلم صح قال حج الذي يتجه فيه عدم الصحة مطلقا أي سواء كان حاصلا ثم الكافر أو لا لندرة دخول العبد المسلم في ملك الكافر فأشبه السلم فيما يعز وجوده ولا يرد ما لو كان في ملكه مسلم لأن ما في الذمة لا ينحصر فيه ولا يجب دفعه عما فيها ويجوز تلفه قبل التسليم فلا يحصل به المقصود ع ش على م ر (قوله لأنه بلفظ البيع) تعليل لمحذوف أي لا بلفظ البيع لأنه الخ (قوله لكن نقل الأسنوي الخ) ويتفرع على الخلاف جواز شرط الخيار وتسليم رأس مال السلم في المجلس والاستبدال عن الثمن والحوالة به وعليه والراجح أنه بيع فلا يشترط قبض في المجلس لكن يشترط التعيين في المجلس لئلا يكون بيع دين بدين ويجوز الاعتياض عن الثمن ويثبت فيه خيار الشرط وأما الاعتياض عن المبيع فلا يصح على القولين شوبري مع زيادة (قوله والتحقيق أنه بيع) هو المعتمد اعتبارا باللفظ والأحكام فيه أيضا تابعة للفظ فلا يشترط قبض ثمنه في المجلس.

 

Jawaban b :

Sudah terjawab dalam sub. a

 

2.     Latar Belakang Masalah

Disuatu daerah ada orang yang terserang penyakit yang sangat ganas dan mematikan. Dengan satu pertimbangan para ahli kedokteran bahwa untuk mencegah penyebarannya penyakit tersebut, pasien harus disuntik mati atau diberi obat yang mematikan. Sebelum melakukan hal itu para dokter mengajukan masalah tersebut kepada Presiden atau yang berwenang. Dan Presiden atau yang berwenang mengintruksikan boleh disuntik mati atau diberi obat yang mematikan dengan syarat :

1.    Penyakit tersebut sulit dicari obatnya dan membahayakan orang lain

2.    Pasien tersebut umurnya sudah tua

3.    Pasien tersebut menyetujuinya

 

Pertanyaan :

  1. Apakah perbuatan dokter tersebut pembunuhan atau tidak atau termasuk penyiksaan ?
  2. Bagaimana bila pasien tersebut tidak menyetujui ?
  3. Bagaimana bila pasien menyetujui tetapi pihak keluarga tidak ?

 

Jawaban:

  1. Termasuk pembunuhan bighhoiri haq jika pasiennya ma’shum.
  2. Juga termasuk pembunuhan yang wajib qishosh, karena termasuk ta’rif ‘amdun mahdlun.
  3. Tidak wajib qishosh tetapi wajib bayar kafarot sebab keluarga tidak mempengaruhi.

 

Reference :

  1. Tafsir Jamal : II/624
  2. Bujairimi : IV/102
  3. Bujairimi : IV/132

 

وعباراتها :

1.    كما في  تفسير الجمل الجزء الثاني صحيفة 624 ما نصه :

ولا تقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق الأية (وقوله إلا بالحق) وهو أحد ثلاث كفر بعد إيمان وزنا بعد إحصان وقتل مؤمن معصوم عمدا.

 

2.    كما في  البجيرمي الجزء الرابع صحيفة 102ما نصه :

فالعمد المحض أن يعمد إلى ضربه بما يقتل غالبا ويقصد قتله بذلك.

 

3.    كما في  البجيرمي الجزء الثاني صحيفة 132 ما نصه :

بل هدر للإذن له في القتل قوله (بل هدر) أي لا قود فيه ولا دية ولكن فيه كفارة ع ش.

 

3.     Latar Belakang Masalah

Orang yang terkena lintrik itu sudah jelas kesadarannya jauh dari kesempurnaan.

 

Pertanyaan :

Kalau dia melakukan zina apakah dihukumi sama dengan orang yang sehat akalnya ?

 

Jawaban :

Ditafshil :

4.    Apabila berubahnya masih ringan maka masih dihukumi ‘aqil.

5.    Apabila berubahnya sudah / memang berat maka dihukumi ghoiru ‘aqil.

 

Reference :

  1. Bajuri : I/69
  2. Bajuri : I/229

 

وعباراتها :

1.    كما في  الباجوري الجزء الأول صحيفة 69 ما نصه :

والثالث زوال العقل أي الغلبة عليه بسكر أو مرض أو جنون أو إغماء أو غير ذلك (قوله غير ذلك) كالسحر.

 

2.    كما في  الباجوري الجزء الأول صحيفة 229 ما نصه :

وخرج بالمكلف الصبي والمجنون فليس إيلاج كل منهما زنا حقيقة بل هو زنا صورة.

 

4.     Latar Belakang Masalah

Di daerah Jember, khususnya di daerah kami berlaku fida’, baik shughro maupun kubro, dengan penjelasan sebagai berikut : fida’ shughro membaca kalimat tauhid 70000, sedangkan fida’ kubro membaca surat ikhlas 100000 kali.

 

Pertanyaan :

  1. Adakah ibara’ yang menerangkan fida’ tersebut ?
  2. Kalau tidak ada siapakah tokoh yang memprakarsai hal tersebut ?

 

Jawaban a :

Ada.

 

Reference :

  1. Al Futuhat Madinah Hamisy Nasho’ihul ‘Ibad : 24-25
  2. Fahrur Rozi : XVI/177

 

 

 

وعباراتها :

1.    كما في  الفتوحات المدينة هامش نصائح العباد صحيفة 24-25 ما نصه :

وروي أن الشيخ أبا الربيع المالقي --- إلى أن قال --- وهذا التهليل بهذا العدد يسمى عناقة صغرى كما أن السورة الصمدنية إذا قرأت وبلغت مائة ألف مرة تسمى عناقة كبرى ولو في سنين عديدة فإن الموالاة لا تشترط.

 

2.    كما في  فخر الرازي الجزء السادس عشرة صحيفة 177 ما نصه :

والثاني عشر سورة الصمد لأنها مختصة بذكره تعالى.

 

5.     Latar Belakang Masalah

Kebiasaan masyarakat di daerah kami yang sering kali dilakukan adalah meletakkan bubur (jenang) macam tujuh warna bersamaan dengan bunga-bunga yang sering diletakkan di perempatan jalan atau jalan-jalan yang rawan bahaya. Hal ini sering dilakukan bila malam Jum’at legi.

 

Pertanyaan :

Bagaimana hukumnya ?

 

Jawaban :

Ditafshil :

·          Apabila ada idlo’atul maal maka haram

·          Apabila niat taqorrub maka boleh

 

Reference :

  1. Jamal Ala Fathil Wahhab : II/200
  2. Sirojul Arifin : 57

 

وعباراتها :

1.    كما في  الجمل على فتح الوهاب الجزء الثاني صحيفة 200 ما نصه :

لأن في ذلك إضاعة مال لغرض شرعي وهو تعظيم الميت لأن الإضاعة إنما تكون محرمة إذا لم تكن لغرض شرعي.

 

2.    كما في  سراج العارفين صحيفة 57 ما نصه :

أما وضع الطعام والأزهار في الطريق أو المزارع أو البيوت لوح الميت وغيره في الأيام المعتادة كيوم العيد ويوم الجمعة وغيرهما كل ذلك من الأمور المحرمة ومن العادة الجاهلية ومن عمل أهل الشرك.